أسرة

7 خطوات للحصول على حمل صحي

يمكن تحقيق الحمل الصحي من خلال الحفاظ على صحة نفسك والجنين في الرحم. هناك العديد من الخطوات السهلة التي يمكن للمرأة الحامل اتخاذها لتحقيق حمل صحي حتى الولادة.

يعد الحفاظ على حمل صحي أمرًا مهمًا يجب القيام به حتى يتمكن الجنين من النمو والتطور بشكل صحيح حتى يصبح جاهزًا للولادة في العالم. لتحقيق حمل صحي ، يتطلب الأمر جهودًا من المرأة الحامل لتعيش دائمًا أسلوب حياة وعقلية صحية.

خطوات للحصول على حمل صحي

هناك العديد من الخطوات التي يمكن للمرأة الحامل اتخاذها لتحقيق حمل صحي ، منها:

1. إجراء فحوصات روتينية للحمل

يُنصح النساء الحوامل باستشارة طبيب أمراض النساء بانتظام أثناء الحمل. هذا مهم حتى يتمكن الأطباء من مساعدة النساء الحوامل على تحضير ما يجب القيام به أثناء الحمل وقبل الولادة.

بالإضافة إلى ذلك ، من خلال الخضوع لفحوصات منتظمة قبل الولادة ، يمكن للأطباء أيضًا توقع أي احتمالات يمكن أن تحدث أثناء الحمل واقتراح خطوات لرعاية ما قبل الولادة وأفضل طريقة للولادة للحوامل والأجنة.

2. انتبه إلى المدخول الغذائي

من أجل الحفاظ على حالة حمل صحية ، تُنصح المرأة الحامل بتلبية مدخولها الغذائي ، مثل الكربوهيدرات والبروتين والفيتامينات والمعادن الهامة المختلفة مثل الكالسيوم والحديد والفولات.

تحتاج النساء الحوامل إلى معرفة أنه لدعم الحمل الصحي ، هناك حاجة إلى 300 سعر حراري إضافي في الأشهر الستة الأولى من الحمل. يمكن للمرأة الحامل زيادة مدخولها الغذائي عن طريق تناول فيتامينات ما قبل الولادة حسب الجرعة الموصى بها من قبل الطبيب.

بالإضافة إلى ذلك ، احرصي على تناول المرأة الحامل طعامًا تم طهيه بشكل مثالي لتجنب البكتيريا التي يمكن أن تضر بالجنين.

تجنب أيضًا أنواعًا معينة من الأسماك التي تحتوي على نسبة عالية من الزئبق ، مثل التونة والسردين. كما يوصى بتقليل المشروبات التي تحتوي على الكافيين ، مثل القهوة والشاي والمشروبات الغازية.

3. ممارسة الرياضة بانتظام

هناك العديد من الفوائد التي يمكن أن تحصل عليها المرأة الحامل إذا مارست الرياضة بانتظام أثناء الحمل ، وهي:

  • قم ببناء القوة والقدرة على التحمل التي تحتاجها مع تقدمك في السن
  • يسهل عودة الجسم إلى شكله الأصلي بعد ولادة الطفل
  • منع أو تخفيف الآلام أثناء الحمل
  • يحسن الدورة الدموية في الساقين والجسم كله
  • قللي من التوتر أثناء الحمل

بعض أنواع التمارين الجيدة أثناء الحمل هي المشي السريع والسباحة واليوجا والبيلاتس وتمارين كيجل. على الرغم من أنه مفيد لصحة النساء الحوامل والأجنة ، مارس التمارين وفقًا لقدرتك ولا تضغط على نفسك كثيرًا حتى يستنفد الجسم أو يصاب بالجفاف.

تجنب أنواع التمارين الشاقة أو التي يمكن أن تضع الكثير من الضغط على المفاصل. يمكن للمرأة الحامل استشارة الطبيب للحصول على المشورة في اختيار النوع المناسب من التمارين لتحقيق حمل صحي.

4. ما يكفي من الوقت استراحة

ينتج التعب الذي يحدث في الأشهر القليلة الأولى من الحمل عن ارتفاع مستويات هرمونات الحمل في الجسم. هذه هي طريقة الجسم لإخبار النساء الحوامل بتقليل النشاط.

إذا كنت تواجه مشكلة في النوم ليلًا ، فحاول أخذ قيلولة أثناء النهار أو ببساطة ارفع ساقيك على كرسي واسترخي لمدة 30 دقيقة.

إذا كان ألم الظهر يتعارض مع نومك ، فحاول النوم على جانبك الأيسر مع ثني ركبتيك. يمكن أن يؤدي وضع وسادة أسفل المعدة أيضًا إلى تخفيف توتر الظهر أو الألم أثناء الحمل.

بالإضافة إلى ذلك ، يمكن للمرأة الحامل أيضًا تجربة تقنيات الاسترخاء الآمنة أثناء الحمل ، مثل تمارين الإطالة أو تمارين التنفس أو اليوجا أو التدليك للمرأة الحامل. ومع ذلك ، استشر طبيبك أولاً قبل أن تقرر القيام بذلك.

5. لا تدخن وتجنب دخان السجائر

التدخين شيء يجب تجنبه إذا كنت ترغبين في الحصول على حمل صحي. يمكن للمرأة الحامل التي تدخن بنشاط أن تجعل الجنين معرضًا أيضًا لمواد ضارة من السجائر.

يرجى ملاحظة أن التدخين يمكن أن يزيد من مخاطر الإجهاض ، والولادة المبكرة ، وانخفاض الوزن عند الولادة ، والعيوب الخلقية ، ومتلازمة موت الرضع المفاجئ (SIDS).

بالإضافة إلى ذلك ، يرتبط التدخين أثناء الحمل أيضًا بخطر الإملاص والحمل خارج الرحم وانفصال المشيمة.

6. افحص صحة أسنانك بانتظام

كما يُنصح النساء الحوامل بالحفاظ دائمًا على صحة الفم أثناء الحمل. هذا مهم لأن التقلبات في هرمونات البروجسترون والإستروجين أثناء الحمل يمكن أن تجعل النساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بأمراض اللثة.

تشير الدراسات إلى أن أمراض الأسنان واللثة يمكن أن تؤدي إلى الولادة المبكرة وتزيد من خطر انخفاض وزن الأطفال عند الولادة. يمكن أن تحدث هذه الحالة بسبب بكتيريا في الأسنان واللثة قادرة على الوصول إلى الرحم وتؤثر على نمو الطفل.

لذلك ، ينصح النساء الحوامل بغسل أسنانهن بانتظام واستخدام خيط تنظيف الأسنان وفحص حالة أسنانهن لطبيب الأسنان بانتظام.

7. الاعتناء بالصحة النفسية

تعاني العديد من النساء الحوامل من تغيرات عاطفية سريعة أثناء الحمل. ومع ذلك ، إذا كانت تقلباتك المزاجية شديدة أو تتعارض مع حياتك اليومية ، فمن الأفضل أن ترى الطبيب على الفور لمعرفة كيفية التعامل معها.

الحفاظ على حالة الحمل مهم جدًا لتحقيق حمل صحي. لذلك لا تترددي في استشارة طبيب التوليد والقيام بفحوصات دورية أثناء الحمل حتى تتم مراقبة الظروف الصحية للحوامل والأجنة والحفاظ عليها.